Urdûy bêsnûr (No Border Camp)î 2012 le koln / duyislldof

Urdûy bêsnûr (No Border Camp)î 2012 le koln / duyislldof

 

Le rojî 13 ta 22î culay le şarî kolln urdûyekî bêsnûr lelayen grupe çalakekanî torrî dje -rasîstî û çalakane berpa dekrêt.

Pêwîste urdûy narrezayetî le şwênêkda bêt, ke hemuwan pêkewe le rêy çalakîyekan û xopîşandanekan û miştumrrekan û worşopekanewe têyda berhellsitî pêhkate rasîstekan bken. Ême demanewêt çalakane letek : rasîzmî rojane, rasîzmî dezgekan, çawdêrrî koçeran, dje-sîganoyî (Antiziganismus), barudoxî jyanî hellhatuwan (penaberan) / rawinrawan û koçeran, penaxwazan û kolonyalîzm, helluyist wergirîn.

Zorêk lewaney ke le urdûy bêsnûrda beşdarn, bexoyan letek snurdarkirdnî rasîstane berrewrrû nîn. Hîç ezmûnêkî koçerîyan nîye û nazanin, ke jyan le urdûgakanda, prre le pabendîy manewe lew şwêneda (Residenzpflicht), azardanî rasîstî û tundutîjî polîs. Bellam be dillnyayyewe nayanewêt ew pêkhate rasîstyaney, ke zor car bexoşyan kellkyan lêwerdegrin, pesend bken! Ewe roşne, ke gorranekan le xoyanewe rûnaden. Boye pêwîste ew dyardane herdem berhellsitî bikrên!

Mrovekan, ewaney ke rasîstane helldehawêrdirên, herdem xoyan le djî sîstemî rasîstî bêrêzkirdin û kenarxistin, deparêzn. Le zor şwên berhellsitî penaberan rûydawe û rûdedat, lewane reng cyawazekan (Roma), romakan (poC) û … Tid. Em berhellsitîye griftêkî gewreye bo ramyarîy rasîstaney allman û leweş gewretir debêt!

Pêwîste em urduwe dje-rasîstîyane  behêztir bikrên. Urdûy bêsnûr le kolln detwanêt şwênêk bêt, bo yekdî nasînî zor mrovî cyawaz û gorrînewey zanyarîy û torrîbekxistin û hawpiştî.

Leberewey ke hemû mrovekan wek yek boyan nalwêt, xoyan rêkbxen û le weha urdûyekda beşdarî bken. Her boye urdûy bêsnûr le şarî kolln berpakrawe.

 

Djî rasîzm!

Lepênaw cîhanêk bebê snûr!

Mafî penaberan yeksere lêre û destbecê her îsta!

Bo zanyarî zyatir detwanin serdanî saytî http://noborder.antira.info

Le rêgey em îmeyl edresewe detwanin peywendî bigrin noborder-ol@riseup.net

Advertisements

ئوردووی بێسنوور (No Border Camp)ی ٢٠١٢ لە كۆلن / دویسڵدۆف

ئوردووی بێسنوور (No Border Camp)ی ٢٠١٢ لە كۆلن / دویسڵدۆف

 

لە ڕۆژی ١٣ تا ٢٢ی جولای لە شاری كۆڵن ئوردوویەكی بێسنوور لەلایەن گروپە چالاكەكانی تۆڕی دژە -راسیستی و چالاكانە بەرپا دەكرێت.

پێویستە ئوردووی ناڕەزایەتی لە شوێنێكدا بێت، كە ھەمووان پێكەوە لە ڕێی چالاكییەكان و خۆپیشاندانەكان و مشتومڕەكان و وۆرشۆپەكانەوە تێیدا بەرھەڵستی پێھكاتە راسیستەكان بكەن. ئێمە دەمانەوێت چالاكانە لەتەك : ڕاسیزمی ڕۆژانە، ڕاسیزمی دەزگەكان، چاودێڕی كۆچەران، دژە-سیگانۆیی (Antiziganismus)، بارودۆخی ژیانی ھەڵھاتووان (پەنابەران) / ڕاونراوان و كۆچەران، پەناخوازان و كۆلۆنیالیزم، ھەڵویست وەرگرین.

زۆرێك لەوانەی كە لە ئوردووی بێسنووردا بەشدارن، بەخۆیان لەتەك سنورداركردنی راسیستانە بەڕەوڕوو نین. ھیچ ئەزموونێكی كۆچەرییان نییە و نازانن، كە ژیان لە ئوردووگاكاندا، پڕە لە پابەندیی مانەوە لەو شوێنەدا (Residenzpflicht)، ئازاردانی ڕاسیستی و توندوتیژی پۆلیس. بەڵام بە دڵنیاییەوە نایانەوێت ئەو پێكھاتە ڕاسیستیانەی، كە زۆر جار بەخۆشیان كەڵكیان لێوەردەگرن، پەسەند بكەن! ئەوە ڕۆشنە، كە گۆڕانەكان لە خۆیانەوە ڕوونادەن. بۆیە پێویستە ئەو دیاردانە ھەردەم بەرھەڵستی بكرێن!

مرۆڤەكان، ئەوانەی كە ڕاسیستانە ھەڵدەھاوێردرێن، ھەردەم خۆیان لە دژی سیستەمی راسیستی بێرێزكردن و كەنارخستن، دەپارێزن. لە زۆر شوێن بەرھەڵستی پەنابەران ڕوویداوە و ڕوودەدات، لەوانە ڕەنگ جیاوازەكان (poC)، ڕۆماكان (Roma) و … تد. ئەم بەرھەڵستییە گرفتێكی گەورەیە بۆ ڕامیاریی راسیستانەی ئاڵمان و لەوەش گەورەتر دەبێت!

پێویستە ئەم ئوردووە دژە-ڕاسیستییانە  بەھێزتر بكرێن. ئوردووی بێسنوور لە كۆڵن دەتوانێت شوێنێك بێت، بۆ یەكدی ناسینی زۆر مرۆڤی جیاواز و گۆڕینەوەی زانیاریی و تۆڕیبەكخستن و ھاوپشتی.

لەبەرئەوەی كە ھەموو مرۆڤەكان وەك یەك بۆیان نالوێت، خۆیان ڕێكبخەن و لە وەھا ئوردوویەكدا بەشداری بكەن. ھەر بۆیە ئوردووی بێسنوور لە شاری كۆڵن بەرپاكراوە.

 

دژی راسیزم!

لەپێناو جیھانێك بەبێ سنوور!

مافی پەنابەران یەكسەرە لێرە و دەستبەجێ ھەر ئیستا!

بۆ زانیاری زیاتر دەتوانن سەردانی سایتی http://noborder.antira.info

لە ڕێگەی ئەم ئیمەیل ئەدرەسەوە دەتوانن پەیوەندی بگرن : noborder-ol@riseup.net

أممية الاتحادات الأناركية : النضال من أجل حركة أناركية عالمية في الفكر والممارسة

تعريف بأممية الاتحادات الأناركية : النضال من أجل حركة أناركية عالمية في الفكر والممارسة

تناضل أممية الاتحادات الأناركية IAF/IFA في سبيل :

1 – إزالة جميع أشكال السلطة، اقتصادية كانت أو سياسية أو اجتماعية أو دينية أو ثقافية أو جنسية.
2- إقامة مجتمع حر من دون طبقات، أو دول، أو حدود، يتأسس على الفدرالية الأناركية والمنفعة المتبادلة mutual aid.

(من بيان مبادئ أممية الاتحادات الأناركية – المؤسس سنة 1968 في كرارا، إيطاليا).

إن إعلان المبادئ أعلاه يحدد بوضوح ما تأمل أممية الاتحادات الأناركية في تحقيقه، وهو برنامج طموح، لكنه الوحيد القادر على تحقيق أهداف الحرية، والسلام، والعدالة التي ناضل البشر من أجلها –بأساليب مختلفة- منذ بداية وجود الجنس البشري. فقد وجد دائماً وعلى مر التاريخ وفي كل مكان أناس كانت لهم أهداف وممارسات أناركية مع أنهم لم يطلقوا على أنفسهم وصف أناركيين.

ومع ذلك، فالأناركية المنظمة والصريحة نظرياً لم تظهر حتى القرن التاسع عشر بتأسس أول اتحاد أممي للأناركيين في سانت إيمير سنة 1872. وقد تأسس من قبل العمال (وكثير منهم من صانعي الساعات في سان إيمير نفسها) ومعهم ناشطون أناركيون أمميون كانوا قد سئموا من الطبيعة السلطوية للأممية الماركسية. إنه لأمر ذو دلالات مهمة أن الأناركيين ومع أنهم شكلوا مجموعات صغيرة نسبياً في كل بلد إلا أنهم على الفور سعوا إلى التنظيم على المستوى الأممي. إن أممية الاتحادات الأناركية تعتبر نفسها الوريث الشرعي لهذا العرف.

إن الحاجة إلى التضامن الأممي والتعاون بين الأناركيين هي ضرورية اليوم أكثر من أي وقت مضى. فكل جانب من جوانب حياتنا تتم إحاطته بنسيج نظام عالمي يقوم على السيطرة والهيمنة الاقتصادية والسياسية و الثقافية، ما قد يؤدي إلى الشعور بالعجز عندما لا نتمكن من تفريغ غضبنا على أولئك الذين يأخذون قرارات تؤثر على حياتنا. فشعوب أفغانستان والعراف قد ألقي بها إلى هاوية الاضطراب والكارثة نتيجة لتدخل كل من العسكرية الأمريكيةـ والإسلام المستورد من السعودية. والمحاصيل المعدلة جينيا يتم فرضها على المزارعين رغماً عنهم من البرازيل إلى بولندا. وبعض جزر المحيط الهادي أصبحت على حافة الزوال نتيجة للجشع والطمع بالطاقة في أماكن أخرى. و افريقيا –برغم تحررها من كبت الاستعمار الأجنبي – لا تزال عرضة للنهب المستمر من شركات كبرى ومؤسسات ضخمة وأمراء حرب وجنرالات محليين يسعون إلى إثراء أنفسهم على حساب السكان المحليين وبيئتهم. وظائف الناس وأمانهم وضماناتهم تعتمد على أسواق مالية عالمية متقلبة. وحتى الشعوب القبلية البعيدة والمنعزلة تفقد أسلوب حياتها نتيجة للطلب العالمي على مصادر بلدانهم.
لكننا لسنا عاجزين، علينا أن نجعل الأناركية الأممية سلاحنا في وجه كل ذلك.

إن أممية الاتحادات الأناركية هي جزء واحد فقط مما أصبح حركة أناركية عالمية. وأعضاؤها من الاتحادات ينشطون في مجال واسع من المهام، من المساعدة في تنظيم احتجاجات على قمة الثمانية إلى نشاطات تضامنية مع النضالات الجارية في أنحاء العالم.

ومع ذلك، فإن للأممية هوية مميزة، تجمع الأناركيين الاجتماعيين الذين يشددون على أهمية :
1- التنظيم على شكل اتحادات حرة.
2- الاندراج ضمن حركة الطبقة العاملة الأوسع.

ومع أن هناك فروقاً عديدة بين الاتحادات الأعضاء في الأممية، فهي مجتمعة على مبادئ العلاقة الترابطية بينها .

الاتحادات الأعضاء تشمل : الأرجنتين، وروسيا البيضاء، وبلغاريا، وجمهورية التشيك وسلوفاكيا، وفرنسا، وألمانيا، وسويسرا، وبريطانيا وإيرلندا، وأيبيريا (إسبانيا والبرتغال)، وإيطاليا، و روسيا. كما أننا على اتصال وثيق بمنظمات بلغارية وفنزويلية.

إن أممية الاتحادات الأناركية تقدم وسيلة للتواصل بين الرفاق من جميع أنحاء العالم. فالعدو الذي نواجهه هو نفسه في كل مكان، والتعرف على نضالات الآخرين قد يعطينا أفكاراً لنضالاتنا نحن.

وفي أوروبا، يمكن للتجربة الواسعة للرفاق من إيطاليا وإسبانيا وفرنسا أن تساعد أولئك الذين يملكون تاريخاً أقصر بكثير منهم في النضال الأناركي مثل الرفاق في أوروبا الشرقية. وفي نفس الوقت، فإن الرفاق في شرق أوروبا الذين لم يثقلهم العرف والتقليد قادرون على إعطاء أبعاد و أفكار جديدة للنضال.

التواصل الجيد يمكن أن يكون ثورياً أيضاً إذا استطاع أن يكون ملهماً. فمجرد العلم بأن الناس في أماكن أخرى يصمدوون ويقاتلون هو مهم لؤلئك الذين قد يكونون يواجهون تراجعاً في النضال. هذه المعرفة يمكن أن تساعد الناس على الاستمرار أو قد تحفزهم على أن يباشروا هجوماً مضاداً كبيراً في نضالاتهم. وأهم ما في الأمر هو سماع النجاحات. فنشر هذه القصص الناجحة عن المقاومة له دور كبير في الدعاية الأناركية العالمية.

إن نضالات الطبقة العاملة في الأرجنتين قد جرى الترحيب بها بحماسة كبيرة من الناس في أوروبا. فالسماع بعمال يتجاهلون الرؤساء، والبنوك، والسياسيين ، ويقومون بالأمور بأنفسهم، قد رسخ الإيمان الذي لطالما امتلكه الأناركيون بقدرة العمال على تنظيم أنفسهم ذاتياً.

من المهم أيضاً وجود منتدى عالمي يمكن فيه إجراء نقاشات وحوارات نظرية. فالمعرفة بما يجري في بلدان مختلفة يمكن أن تساعدنا على تطوير تحليلنا للموقف الذي يواجهنا. فنحن نحتاج إلى امتلاك فهم عميق للحقائق السياسية، والاقتصادية، والاجتماعية حتى نتمكن من التنظم بفاعلية أكبر ونتمكن من استباق استراتيجيات عدونا.

إن تجار ب الفنزويليين مع تشافيز، والبرازيليين مع لولا، والبريطانيين مع بلير، كلها تساعد على تعزيز الرفض الأناركي للنهج الإصلاحي، الذي يبدو أنه يظن أن بوسع الدولة أن تحدث التغيير الاجتماعي.

والتجربة الإيطالية في الاضطهاد قدمت درساً مفيداً جعلنا نعي إمكانية أي حكومة ديمقراطية مزعومة أن تصبح سلطوية ودكتاتورية علناً.

إن الأممية تبقى في غاية الأهمية كسلاح ضد تنامي الصراعات العرقية والوطنية والقومية كما كانت خلال الحربين العالميتين. فالرفاق في يوغوسلافيا السابقة، ورغم تنظمهم كاتحادات منفصلة في بلدانهم، قد بدأوا بالاتحاد معاً على قاعدة أوسع، مظهرين أن الأناركيين يترفعون عن التقسيمات المأساوية للطبقة العاملة والتي أدت إلى الكثير من الألم والمعاناة.
فبتوفير إطار يتيح للأناركيين من بلدان وإثنيات مختلفة أن يتحدوا معاً ، تسهل أممية الاتحادات الأناركية عملية بناء حركة عمالية غير منقسمة.

أقامت أممية الاتحادات الأناركية IAF/IFA مؤتمرها الثامن في سنويتها الأربعين في هذه السنة 2008 في كرارا في إيطاليا. والذي ركز على تحليل الموقف العالمي ودور الأناركيين في هذا السياق الدولي حيث قامت الأممية بدعوة منظمات أخرى بالإضافة إلى الاتحادات الأعضاء، للمساعدة في توضيح الأفكار والتحليل، لتطوير استراتيجيات فعالة، والاستفادة من النضالات الجارية، وكسب الأمل والإلهام من معرفة أن الأناركية هي بالفعل حركة عالمية.

للتضامنية العالمية
سكرتاريا أممية الاتحادات الأناركية IAF/IFA
الاتحاد الأناركي في بريطانيا العظمى وإيرلندا

ترجمها للعربية : محمد عبد القادر الفار

http://1ofamany.wordpress.com

پێشوازی گه‌رمی دانیشتوانی شاری مه‌درید و ده‌وروبه‌ری لە کرێکارانی مانگرتووی کانه‌خه‌ڵوزه‌کان

پێشوازی گه‌رمی دانیشتوانی شاری مه‌درید و ده‌وروبه‌ری لە کرێکارانی مانگرتووی کانه‌خه‌ڵوزه‌کان

پاش 3 هه‌فته‌ مانگرتن و ناڕەزایەتی و ڕێپێوان، کرێکارانی مانگرتووی کانه‌خه‌ڵوزه‌کانی ئیسپانیا  شەوی سێشه‌مه‌ گه‌یشتنه‌ شاری مه‌درید  و به‌ ده‌یان هه‌زار كەس له‌نێو شاری مه‌درید و ده‌ره‌ویدا زۆر به‌ گه‌رمییه‌وه‌ پێشوازییان لێکردن،  له‌تەك چه‌ند هه‌زارێکی  دیكە لە خودی کرێکاره‌کان خۆیان، ‌ له‌ بری ڕێێوان به‌ باس چوونە‌ نێو مەدرید‌ی پایتەخت و  تێکه‌ڵاوی ڕێپێوانی ھاوكارەكانیان بوون و وەك پاڵه‌وانان‌ ھیوایان لێده‌کرێت، که‌ گوڕ و ته‌وژمێکی به‌هێز به‌و بزوتنه‌وه‌یه‌ی، که‌ کپکردنی ده‌نگ و ڕه‌نگی لای ده‌سه‌ڵات و بزنسمانه‌کان  بووه‌ته‌ شتێکی ئەستەم، بده‌ن.

پاش خوێندنه‌وه‌ی وشه‌ و په‌یامی زۆر لایه‌ن و هه‌روه‌ها له‌لایه‌ن مانگرتووان خۆشیانه‌وه، داوای ئه‌وه‌ کرا، که‌ ده‌بێت شالیاری پیشه‌سازی و بازرگانی بێت بیانبینێت. به‌ڵام داخوازییه‌کانیان له‌ لایەن‌ ده‌وڵه‌ته‌وه‌ ڕه‌تکرانه‌وه‌، ئه‌مه‌ش وای کرد، که‌ كرێكارەكان له‌تەك خه‌ڵكی دیكەدا له‌سەر ڕێپێوانەكەیان به‌ره‌و په‌ڕله‌مان به‌رده‌وام بن، به‌ڵام پۆلیسی وەك پیشەی ھەمیشەیی ڕێگەی لە كرێكارانی مانگرتوو و خەڵكی خۆپیساندەر گرت و بەو مەبەستەی كە مانگرتووه‌کان و سه‌رجه‌می خۆپیشاندەران بکشێننه دواوه‌.  پۆلیس به‌شێوه‌یه‌کی دڕندانه‌ مامه‌ڵه‌ی خه‌ڵکه‌که‌ی کرد، بۆیه‌ له‌ ئه‌نجامی دروستبوونی به‌یه‌کداداندا 76 که‌س له‌ به‌ره‌ی جه‌ماوه‌ر بریندار بوون. ئەمەش بووە مایه‌ی تووڕه‌بوون و نه‌فره‌تلێکردن.‌ له‌ کاتێکدا که‌ کرێکاران و خه‌ڵکی داوای مافێکی ئاسایی و ڕەوای خۆیان ده‌که‌ن، سه‌رباری ئه‌وه‌ه‌ش له‌لایه‌ن پۆلیسه‌وه‌ ھێرشیان كرایە سەر. هه‌ر له‌و ده‌مه‌دا سه‌رۆ‌کشالیاران  پاشه‌که‌وتکردنی 65 ملیارد یورۆی  به‌ په‌ڕله‌مانی ئیسپانی ڕاگه‌یاند.  ئه‌مه‌ش بەواتای ئەوە دێت، كە گوێتان لێناگرین و ڕامیاری ده‌سلێگرتنه‌وه‌ هه‌ر به‌رده‌وام دەبێت، كە كارایی ئەو ڕامیارییە دەكاتە بێكاری زیاتر، زیادکردنی باج ، که‌مکردنه‌وه‌ی مووچه‌ و کرێی کار و موچه‌ی خانه‌نشینی ، هێنانه‌خواره‌وی ستانده‌ری ژیانی خه‌ڵك …..  تاکو بە گرانتركردنی ژیانی خەڵكە ئاساییەكە، قەرەبووی زیانی بانكەكان و كۆمپانییەكان بكەن و بڕی قه‌رزه‌کانی بهێننە‌ خواره‌وه‌.  به ‌کورتییه‌که‌ی ئه‌مه‌ ئه‌وه‌ ده‌گه‌یێنێت، که‌ قه‌یرانه‌کانی سیستەمی سەرمایەداری له‌ ئیسپانیادا ڕۆژ به‌ڕۆژ له‌ قوڵبوونه‌وه‌ی زیاتردان‌.